السبت، 20 يونيو، 2009

الفرق بين فاروق و سامبي



الرجال مواقف



هكذا كنا نسمع


و هكذا كان جدي يقول عندما يمدح احدا لكن واقعيا هل الرجال مواقف ؟؟؟؟


ما كان يستغربه بل يستهجنه جدي لم اعد استغربه في ايامنا


لا اخفي انني اتساءل و يغمرني فضول لكن اجد ان الموضوع اصبح طبيعيا


ما اتحدث عنه و عن استهجان جدي له


ان تجد رجلا مسؤولا امام الشعب و الرب يصافح قاتلا مثل بيريز أو ان يتشدق العرب بالصلح و الرافة و اعادة التفكير بالعلاقات مع اسرائيل


لو كان جدي حيا لمات من الغيظ من مسلسل السلام القائم لكن احمد الله انه مات قبل ان يرى المهازل


و لو كنت اشتاقه لكن الله يرحمه


الرجل الذي ساتحدث عنه ليس جدي و لكن هو


رئيس جمهورية جزر القمر






كثيرا ما استدعاني فضولي لاتعرف على تلك الجمهورية التي يقولون انها عربية و رئيسها يحضر مؤتمرات القمة العربية في جامعة الدول العربية و يجيد فن الخطابة افضل من كثير من رؤسائنا


بل افضل من اغلبهم ( بالحكي طبعا)


هوالرئيس احمد عبدالله محمد سامبي -


و قد سمعت عنه كثيرا لكن ما اثار اهتمامي لذلك الرجل ان اسرائيل عرضت عليه 4 ملايين دولار على ان يتم فتح سفارة و اقامة تعاون و مشاريع على ارض بلاده و رفض و اعلن رفضه اكثر من مرة


هنا من الممكن ان نقول الرجل مستغني لكن عند العلم انه يدور الدول العربية ذهابا و ايابا لتشجيع الاستثمار في بلاده لان اقصادها على حافة الانهيار هذا على حد قوله لكن بالمقارنة مع الاقتصاد العالمي هو منهار فعلا


و يحاول ان ياخذ قروضا من عدة دول لدعم بلاده و المبلغ الذي تحتاجه هو 10 ملايين دولار


المبلغ كبير كقرض هذا ما تفترضه انسانة مثلي انا


لكن لماذا لم يقتنع سامبي باسرائيل و ياخذ الاربعة ملايين دولار و يكون بطلا في بلاده و ينعش اقتصادهم و ينتخب بعدها لالف مرة لا بل من الممكن ان يصبح رئيسا دائما لانه سيحقق لهم ما يحلمون به من ازدهار و تقدم يحتاجونه




لماذا لم يفعل كما فعل فاروق حسني مثلا




لمن لا يعرفه هو وزير الثقافة المصري الذي اعلن في فترة انه لو وجد اي كتاب عبري في مكتبة الاسكندرية لأحرقه الآن يتسول رضى الاسرائيلين الى درجة اجازة وزارة الثقافة المصرية لمشاركة ممثلة اسرائيلية في فيلم مصري لولا احتجاج نقيب الفنانين أشرف زكي على القرار


( المصادر )










هذا الوزير الذي اعتبر ان منصبه الحالي هو اهم من منصب وزير الصحة ووزير المالية و الدفاع ايضا لان ثقافة المرء هي لبنة حياته و تقدم بلاده


ثقافة المرء هي لبنة بناء المجتمع حتى و ان استهزأالمرء بما اقوله ولكن هو الحق الذي اؤمن به و لن اغير رايي ابدا


فان كانت ثقافة المجتمع مهترئة و ضعيفة فلن يتقدم ابدا


بعد قراره الاول الاهبل و عذرا للفظ بمنع اي ترجمة لاي كتب بالعبرية و لا اؤيد قراره ابدا الآن يسمح لا بل يشجع و يطلب بترجمة الاعمال العبرية كاملة و طرحها بالاسواق و المكتبات


اظنه يستميت لاخذ المنصب كرئيس لليونسكو لدرجة انني لن استغرب ان يكون النشيد الوطني الاسرائيلي هتكفاه يدرس في المدارس المصرية عما قريب و سيضرب بكل راي عرض الحائط




هل عرفتم الان لم الرجال مواقف ؟


ما الفرق بين موقف الرئيس سامبي و السيد فارووووق حسني






اظنه كبير




هناك 4 تعليقات:

  1. الابنه العزيزه
    الرجال مواقف. فعلا فالرئيس لجزر القمر محمد عبد الله
    رفض المنحه الاسرائيليه ليكسب نفسه وتاريخه اما الوزير المصرى المعتلى كرسى الوزاره من ثلاثه وعشرين
    عاما فلم يشبع حتى الآن وهو مستعد لخلع آخر ورقة توت يرتديها ليصل الى اليونسكو فالرجال مواقف و مبادىء اما اشباه الرجال فبلا موقف او مبدأ

    ردحذف
  2. يسرني تواجدك هنا على بعض من ( فشة الخلق ) و تعليقك
    كثير من فعلوا كما فعل فاروق حسني لكن ما الذي جنوه ؟؟؟؟
    اشباه الرجال تحرقهم الايام كلما توالت
    و لا يبقى الا الرجال و مواقفهم

    تحية

    ردحذف
  3. سيبك انتى احلى حاجه في الجماعه الاسرائيلين انهم بيحبوا دايما يكونوا الاحسن
    ازاي هتفهميها من القطعتين دول اللى اخدتهم من الخبر اللى انتى نزلتي اللينك بتاعهم

    " وكان وزير الثقافة المصري قد حط من شأن الثقافة الإسرائيلية أمام مجلس الشعب المصري العام الماضي واتهمها بالعدوانية والعنصرية والغموض، وقال لعضو في المجلس سأله عن إمكانية تسرب كتب عبرية إلى مكتبة الإسكندرية "احضر هذه الكتب وفي حال وجودها سأحرقها أمام عينيك"

    لكن بعد الترشيح

    "..وذكرت الإذاعة الإسرائيلية، مساء الأربعاء، أن هذا الترحيب جاء في بيان رسمي أصدرته وزارة الخارجية الإسرائيلية، وقالت إن هذا الاعتذار جاء في أعقاب معارضة تل أبيب قبول تعيين حسني في منصب المدير العام لمنظمة اليونيسكو "

    يعني بالبلدي بيفضحوه ويقولوا " انهم عمل كده عشان الكرسي مش اكتر "

    هههههههههههههههههههه

    بيفكرني الموقف ده برضه بعدوان غزة الاخير لما الجيش الاسرائيلي والخارجية قالوا
    " لقد ابلغنا مصر واصدقائنا العرب بتلك الضربة "

    برضه فضحوا العرب

    تقبلي تحياتي
    والسلام ختام

    ردحذف
  4. عادة الاسرائيلين ما بخبوا ايا شي
    و بابتسامة ساخرة و سوداوية جدا منا نحن العرب
    لكن
    مش لانهم عندهم امانة في القول لا
    بس لانو الحكومة الاسرائيلية ما بتعتبر الدولة مزرعة مملوكة للحكومة

    فنقل مثل هاي الامور بيعتبروها واجب عليهم ليعرف الشعب مدى قوة الحكومة و ما بخبوها لانو من واجبهم ابلاغ الناس اللي بتنتخبهم و بتحطهم على الكرسي كيف تجري الامور

    فكل رئيس بعمل اي خطوة بتكون محسوبة عليه و اي فكرة لازم يوضحها للشعب
    و بننفضح احنا زي العادة
    و من كتر الفضايح بطلنا نستحي

    مرورك اسعدني هنا

    ردحذف